ثانوية ساردو عبد القادر برج بونعامة الونشريس
ثانوية ساردو عبد القادر برج بونعامة الونشريس

منتدى تربوي تعليمي ترفيهي لطلاب الثانوية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 الساعة الصغرى ارتفاع الأسافل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
youyou17



ذكر
عدد الرسائل : 2077
العمر : 25
تاريخ التسجيل : 12/05/2009

مُساهمةموضوع: الساعة الصغرى ارتفاع الأسافل   الأربعاء 26 أغسطس 2009, 02:06

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم: ( إنها ستأتي على الناس سنون خداعة، يصدق فيها الكاذب ويكذب
فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخوَّن فيها الأمين، وينطق فيها
الرويبضة ) قيل: وما الرويبضة ؟ قال: ( السفيه يتكلّم في أمر العامة ) .
وفي حديث جبريل الطويل قوله: ( ولكن سأحدثك عن أشراطها... وإذا كانت العراة الحفاة رؤوس الناس فذاك من أشراطها ) .
قال ابن رجب رحمه الله: "فإنه إذا صار الحفاة العراة رعاء الشاء وهم أهل
الجهل والجفاء رؤساء الناس وأصحاب الثروة والأموال فإنه يفسد بذلك نظام
الدين والدنيا؛ فإنه إذا كان رؤوس الناس من كان فقيراً عائلاً فصار ملكاً
على الناس سواءً كان ملكه عاماً أو خاصاً في بعض الأشياء فإنه لا يكاد
يعطي الناس حقوقهم، بل يستأثر عليهم بما استولى عليهم من المال، وإذا كان
مع هذا جاهلاً جافياً فسد بذلك الدين؛ لأنه لا يكون له همة في إصلاح دين
الناس ولا تعليمهم، بل همته في جباية المال وإكثاره، ولا يبالي بما أفسد
من دين الناس، ولا بمن أضاع من أهل حاجاتهم" .
وجاء في حديث حذيفة رضي الله عنه: قال صلى الله عليه وسلم: ( ويقال للرجل:
ما أعقله! وما أظرفه! وما أجلده! وما في قلبه مثقال حبة خردل من إيمان ) .
قال الشيخ يوسف الوابل: "وهذا هو الواقع بين المسلمين في هـذا العصر،
يقولون للرجل: ما أعقله! مـا أحسن خلقه! ويصفونـه بأبلغ الأوصاف الحسنـة،
وهو من أفسق النـاس، وأقلهم ديناً وأمانة، وقد يكون عـدواً للمسلمين،
ويعمل علـى هـدم الإسلام. فلا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم" .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الساعة الصغرى ارتفاع الأسافل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ثانوية ساردو عبد القادر برج بونعامة الونشريس :: منوعات :: الموسوعة الإسلامية-
انتقل الى: